اضرار الصبارة الراقصة للطفل، انتشر نبات الصبار بشكل كبير على منصات التواصل الاجتماعي، وأصبح العديد يمتلكونه في منازلهم، ويشكلون به تحف فنية، ويستخرجون منه الأولوفيرا المفيدة للبشرة والشعر، ومؤخراً ظهرت دمية الصبار الراقصة، التي انجذب إليها الكثير من الصغار والكبار، مما زاد البحث عن أضرارها وفوائدها في كثير من الدول وأصبح الكثير من الأطفال وكالكبار يرديدون امتلاكها وفي مقالنا هذا سوف نتحدث عن ما هي الصبارة الراقصة وما هي فوائد الصبارة الراقصة للطفل.

ما هي الصبارة الراقصة

تعد الصبارة الراقصة دمية إلكترونية متحركة ومضيئة، تم تضمينها إلى قائمة الألعاب الإلكترونية، تقوم بتكرار كلام الشخص الذي يتحدث بجانبها بنفس تفاصيله وطريقة كلامه، وبطريقة ساخرة مدهشة، وتخرج الموسيقى والأصوات الجميلة، وتتحرك وترقص بطريقة جذابة وملفتة جداً، مما جعل الانجذاب عليها يزداد بين الكبار أكثر من الصغار، وتعمل الصبارة الراقصة بطريقة الشحن عن طريق ال USB، وهناك نوعية تعمل عن طريقة البطاريات، وصممت الصبارة الراقصة لكي تستطيع عزف 120 أغنية، وقد أصبحت لعبة الدمية الصبارة الراقصة معروفة بين جميع الناس، وتم اقتناءها من قبل الآلاف منهم، وموجودة في معظم الدول العربية ومنها: المملكة العربية السعودية، وجمهورية مصر العربية، والإمارات، والكويت، وانتشر لهذه اللعبة العديد من الفيديوهات الساخرة على منصات التواصل الاجتماعي ومنها اليوتيوب، والتيك توك، مما جعل هذه اللعبة معروفة على نطاق كبير وواسع، ويمكن تشغيل لعبة الدمية الصبارة الراقصة بشكل بسيط، من خلال إدخال بطاريات (Double-A)، ثم الضغط على زر التشغيل المخفي في الإناء القطيفة الناعم، وقد تم صناعة الصبارة الراقصة من مادة قطيفة تتميز بالمتانة ومليئة بمواد قطنية PP ذات جودة عالية.

اضرار الصبارة الراقصة للطفل

يذكر أن الصبارة الراقصة التي أثارت وسائل التواصل الاجتماعي، والتي تناقل الكثير من الأشخاص بعض الفيديوهات الساخرة بها، والبعض يرد بأنها لعبة عادية، والآخرين يرددون أنها من أخطر الألعاب على النفسية، لينطق عدد من الأطباء والمختصين بخصوص ذلك، وتمثل اللعبة التي اجتاحت الفيديوهات الخاصة بها عدد من مواقع التواصل الاجتماعي، فبعض الفيديوهات كانت ساخرة من تلك اللعبة ومن أضرار الصبارة الراقصة للطفل ما يلي:

  1. تسبب التأخر في الكلام
  2. تصيب الأطفال بتخيلات نفسية أثناء النوم
  3. تأثر في شخصية الطفل الهشة
  4. تتسب في مرض خطير يسمى الإيكولاليا “الببغاء”
  5. هلاوس أثناء النوم
  6. عدم الشعور بالراحة والبكاء الدائم عند الابتعاد عنها لوقت
  7. تسبب اضطرابات نفسية
  8. تقليل التفاعل الاجتماعي كونها لشخص واحد
  9. تؤثر على التطور الحركي لان الطفل يستخدمها أثناء الجلوس